#طوفان_الأقصى

حتى المقبرة لم تسلم

جيش الاحتلال يجرف مقبرة الحي النمساوي بالقرب من المستشفى الميداني على طول امتداد شارع مجمع ناصر الطبي في خانيونس

من الموت للموت

عطشى بجانب البحر وجوعى وبجانبهم السمك الاحتلال حيث يحول ميناء رفح للصيادين إلى مأوى غير آمن للنازحين ويستهدفهم

المخترع الصغير

هكذا أضاء الطفل حسام العطار عتمة النزوح في رفح .. حكاية طفل لم يمنعه النزوح من بيته في شمالي قطاع غزة من الاستمرار في إبداعاته