#حرب

حرب الطعام

سوء التغذية يفاقم من سوء حالة الطفل يزن الكفارنة الصحية

ضحكة أمير

الطفل أمير الداعور (7 سنوات) فقد والده وساقه في قصف الاحتلال، رغم ذلك ما تزال ضحكته البريئة مرسومة على وجهه

الولادة في مدارس النزوح

الطبيبة تغريد العماوي تروي لساحات كيف استطاعت أن تساعد النساء على الولادة في مدارس النزوح في ظل الظروف الصعبة ونقص الإمكانيات

مرضى في الشارع

أكثر حاجة مأثرة فيي زوجتي” .. رسالة من عائلة الزرعي النازحة من خان يونس إلى رفح، في ظل انعدام مقومات الحياة الرئيسة من غذاء وعلاج ومأوى

طاولة العمليات

على طاولة الطعام.. كيف قام الطبيب هاني بسيسو ببتر ساق ابنة أخيه بالمنزل وبدون تخدير؟ وذلك إثر إصابتها بقصف مدفعية الاحتلال

كمان المخيم

مخيم المواصي، المخيم الأبعد للنازحين من غزة على الحدود المصرية

صرخة بالعربي

رسالة من رحم الخذلان والقهر في وداع شهداء عائلة العرجاني شمال رفح

الجنود شلَحوا أولادي

سيدة تفضح انتهاكات الاحتلال بتعرية ابنتها وضرب أولادها أمام عينيها خلال التوغل البري في غزة